Take a fresh look at your lifestyle.

دراسة جدوى مشروع زارعة الفلفل وكيفية تبدأ في زراعة الفلفل

إن الفلفل الأخضر أو الفليفلة من الخضروات المنتشرة في جميع بلدان العالم، وأسمه يختلف حسب المكان، فهناك من يطلقون عليه اسم الفليفلة و هناك اسم الفلفل الحار ، أو الفلفل الأخضر أو الفلفل الحلو وغيرها من الأسماء تطلق على الفلفل الأخضر، هذا النبات يعد من النباتات المعمرة، تتم زراعته في جميع بلدان العالم، يوجد منه أكثر من صنف، نبات الفلفل يختلف ارتفاعه حسب الأصناف، ولكن إجمالا يعد من يط الارتفاع للفليفلة يتراوح من 30 إلى 90 سم، وأوراقه بيضاوية الشكل و خضراء، حجم الورقة يتناسب مع حجم الثمرة، نتابع معا نبذة عن زراعة الفلفل الاخضر وأهم المعلومات عنه.

sweet-jemison-pepper_LRG.jpg (2560×1920)

نبات الفلفل الأخضر

جذور نبات الفلفل ضحلة ومن الممكن أن تمتد على عمق 20 أو 30 سم تحت التربة، زهور نبات الفلفل تبدوا على شكل نجمة لونها أبيض،  تتنوع أشكال الفلفل من مستديرة إلى مدببة إلى مستطيلة وهكذا، جلد ثمرة الفلفل ناعم ولامع، له أكثر من لون، حيث يوجد الفلفل ذو اللون الأحمر والفلفل الاخضر والأصفر  والأرجواني أيضا، لكن بشكل عام اللون الأخضر للفلفل يكون عند عدم النضج، وعندما ينضج يصبح لونه أحمر.

أهمية زراعة الفلفل

حاليا يتم إنتاج الفلفل على أكثر من 24000 هكتار من الأراضي، مع إنتاج سنوي يبلغ 3.21 طن متري لكح، وقد يزيد أكثر من ذلك بسبب زيادة الطلب على أنواع مختلفة من الفليفلة في الاسواق، وبالتالي سوف تتوسع المناطق لإنتاج المزيد من ثمار الفلفل، تعد الهند من أكثر الدول المنتجة للفليفلة، حيث تحتل المركز الرابع من بين الدول في إنتاج الفلفل، فسوق الفليفلة مستمر في الارتفاع ولهذا تقوم الهند بتصدير الكثير منه، فهو ثمار يساهم بنسبة كبيرة في اقتصاد البلاد وبالتالي لا يمكن تجاهل هذه الثمار أو انخفاض زراعتها في البلاد.

أصناف الفلفل

يوجد خمسة أنواع رئيسية ينتمي لها 50 ألف نوع فلفل، تتمثل هذه الأنواع الرئيسية في الآتي :

  • أصناف مقدمة : تشمل نوع عجب يولو، مضارب عالمي، عجب كاليفورنيا
  • أصناف مختارة.
  • أصناف هجينة من القطاع العام.
  • أصناف هجينة من القطاع الخاص.
  • هذه هي الأصناف الرئيسية الخمسة، ولكن هناك أصناف تتم زراعتها بشكل شائع نذكرها في الفقرة التالية.

أصناف فليفلة تتم زراعتها بشكل شائع

فلفل إندرا : هذا النوع من الفلفل شائع الزراعة، ويتميز بالآتي :

  • كثيف متوسط الطول.
  • أوراقه خضراء داكنة اللون.
  • الثمار لامعة وناعمة.
  • وزن ثمرة الفلفل 170 جرام، والطول من 10 إلى 12 سم، بينما المقاس 10 سم مع حوالي 3 إلى 4 فصوص.
  • يبدأ ثمار الفلفل في 50 إلى 55 يوم.
  • صلاحية الثمار طويلة.
  • جودة تصديره مرتفعة.

فلفل بومبي

  • طويل وقوي.
  • هجين مبكر.
  • لونه أخضر داكن.
  • وزن الثمرة من 130 إلى 150 جرام، والطول من 10 إلى 11 سم، والمقاس 10 سم مع 3 إلى 4 فصوص.
  • ثمار مناسب لظروف النقل الطويلة.

 

متطلبات زراعة الفلفل الأخضر

الأرض التي سيتم فيها زراعة الفلفل لابد من توافر مجموعة من المتطلبات فيها، هذه المتطلبات تتمثل في اختيار التربة، والمتطلبات المناخية لزراعة الفلفل، والهياكل الخاصة لإنتاج الفلفل، وسوف يتم توضيح ذلك في الفقرات الآتية.

اختيار الأرض لزراعة الفليفلة

  • يجب اختيار أرض الزراعة بعناية، حيث لابد أن لا تحتوي المنطقة على أمطار غزيرة أو رطوبة.
  • من الضروري أن تكون المنطقة فارغة تماما من سرعة الرياح المرتفعة.
  • لابد ان تكون الأرض بعيدة عن المناطق المنخفضة أو الأنهار.
  • يمنع التخطيط لظاهرة الاحتباس الحراري بالقرب من مزارع التبغ تجنباً لمخاطر الفيروسات المحتملة.
  • لابد أن تكون التربة طميية رملية وحيدة التصريف.
  • يحب أن تكون التربة ذات مسامية عالية، على أن لا تزيد ملوحة التربة عن 1 مللي / سم.
  • من الضروري أن يتراوح الرقم الهيدروجيني للتربة بين 6 إلى 7.

المتطلبات المناخية لزراعة الفلفل

  • لابد أن تكون درجة الحرارة المثالية للفلفل 20 إلى 25 درجة مئوية لأنها الدرجة التي يحتاجها، وذلك خلال النهار و 18 إلى 20 درجة مئوية في فترة الليل.
  • يشترط أن تكون الرطوبة الدفيئة 65٪ تقريبا، وذلك للتحكم في درجة الحرارة والرطوبة.
  • السخانات داخل الدفيئة تبدأ كل يوم لمدة من 3 إلى 4 دقائق بنصف ساعة.

 

نصائح للحصول على أفضل عائد من زراعة الفلفل

يوجد طرق مختلفة للتعامل مع الفلفل المسبب للاحتباس الحراري، بهدف الحصول على عائد عالي الجودة، ولكن يبحث عن عائد مادي أفضل من خلال زراعة الفلفل يمكنه اتباع النصائح التالية :

  • لابد من توفير تربة مناسبة وبها ما يكفي من السماد العضوي مع المعالجة الميكروبية الجيدة أيضا.
  • لابد من الحذر الكامل في زراعة الفليفلة لحماية غطاء الدفيئة من أجل تقليل الآفات وهجوم الحشرات.
  • يجب تيسير الدفيئة عن طريق نظام الباب المزدوج من أجل الحفاظ على بيئة محمية.
  • لابد من زراعة الشتلات عقب الوصول إلى نمو معين
  • التقليم المنتظم و الرقيق قد يعمل على زيادة إنتاج النبات.
  • لابد من توفير الأسمدة والري بشكل يلائم من. النباتات بصحة وسرعة.
  • من الضروري حماية البرعم القمي بعناية.
  • يفضل عمل تدابير مكافحة حيوية لمزرعة دفيئة.

مزايا زراعة الفلفل في الاحتباس الحراري

يمكن للزراعة المحمية أن تفيد أكثر من الزراعة التقليدية العادية، وذلك بسبب الاعتماد البسيط على الظروف البيئية الخارجية، حيث أن الزراعة التقليدية حوالي 20 إلى 40 طن لكل هكتار من الأرض، وهذا معدل منخفض نسبيا الغلة الناتجة من زراعة الفلفل في الدفيئة، ومزايا زراعة الفلفل في ظروف الاحتباس الحراري تتمثل في الآتي :

  • حماية بيئية أفضل.
  • إنتاجية أفضل وجودة أعلى.
  • ضرر أقل من آفات وحشرات التربة.
  • إنتاج الفلفل متاح طوال السنة.
  • حصاده ممكن من 2 إلى 3 مرات في العام.

مشروع زراعة الفلفل

الفلفل من أكثر المنتجات الزراعية طلباً لهذا هناك جدوى كبيرة من زراعة الفلفل الأهم ان تختار مزرعة قريبة من المدينة المستهدفة ولديك مواصلات توصيل ولديك رأس مال وخبرة ولو قليلاً في زراعة الفلفل حتى تبدأ مشروع مزرعة الفلفل

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.